نور الزهراء عليها السلام



 
البوابةالرئيسيةأهل البيتاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
آللهمَ صل على فاطمةَ وأبيها، وبعلِها وبنيها، والسرُ المستودعُ فيها، بعدد ما أحاطَ بهِ علمُكَ، وأحصاهُ كِتابُك
تعلن إدارة موقع ومنتديات نور الزهراء عليها السلام عن حاجتها لمشرفين وإداريين ومراسليين صحفيين في مختلف الدول من الجنسين ، فعلى من يرى لديهِ القدرة والرغبة أن يراسل المدير العام أو مشرفة المنتديات التخصيية 

شاطر | 
 

 ولادة العقيلة زينب الكبرى سلام الله عليها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد المعمري
خادم الحُسينِ عليهِ السلام [ ألمدير العام ]
avatar

رقم العضوية : 1
عدد المساهمات : 1376
ذكر
العمر : 42
التسجيل : 07/02/2010
المهنة : نجار
التفاعل : 35523
المزاج : أحمد الله على كلِ الأحوال

مُساهمةموضوع: ولادة العقيلة زينب الكبرى سلام الله عليها   الأحد 14 فبراير 2010 - 16:51


ولادة العقيلة زينب الكبرى سلام الله عليها

بسم الله الرحمن الرحيم

آللهمَ صل على محمد وآلِ محمد

كان ذلك في السنة الخامسة من هجرة الرسول الكريم صلى الله عليه وآله وسلم الى المدينة المنورة حيث عاش بها عشر سنين ينشر دعوته الى الله تعالى, عندما كانت المدينة كلها وأهلها ينتظرون في شغف ولهفة ذلك المولود السعيد المرتقب, بعد أن قرت أعينهم بمولود السبطين الحبيبين الحسن والحسين عليهما السلام. وما أن وضعت السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام وليدتها الكريمة, حتى قالت السيدة أسماء بنت عميس زوجة جعفر بن أبي طالب وقد حملتها بين يديها : (يا ابنة رسول الله, انها شبيهة بك في جمال الخلقة وحسن التكوين, بل ان جمال النبوة لمجسم في هذه المولودة الصغيرة, وما أشبهها بأخيها الحسين) ، فحمدت الزهراء الله تعالى وشكرته على نعمته, ثم جاءت بها الى أبيها الامام علي عليه السلام وقالت له : ( سم هذه المولودة ) , فقال : (ما كنت لأسبق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم) . وكان الرسول عليه الصلاة والسلام في سفر, فلما عاد صلوات الله وسلامه عليه, سأله الامام علي عليه السلام عن اسمها, فقال : ( ما كنت لأسبق ربي تعالى) ، فهبط جبريل الأمين يقرأ السلام من الله تعالى على النبي صلى الله عليه وآله وسلم, وقال له : ( سم هذه المولودة زينب) . ثم أخبره بما يجري عليها من المصائب, فبكى النبي صلى الله عليه وآله وسلم وقال : "من بكى على مصائب هذه البنت كان كمن بكى على أخويها الحسن والحسين عليهما السلام". وقد تنبأ لها النبي صلى الله عليه وآله وسلم بأنها ستكون مولودة سعيدة طاهرة مباركة, وأنها ستكون من فضليات النساء المؤمنات من أمته. وأقبل المهنئون من بني هاشم والصحابة يباركون هذه الزهرة المتفتحة في بيت الرسول الكريم, تنشر في المهد عبير المنبت الطيب, وتلوح في طلعتها المشرقة ووجهها الصبيح ملامح آباء وأجداد لها كرام. سماها جدها صلى الله عليه وآله وسلم باسم خالتها زينب, كبرى بناته من أم المؤمنين السيدة خديجة رضوان الله تعالى عليها, والتي كانت محببة اليه. درجت الوليدة المباركة زينب ابنة الزهراء والامام علي رضوان الله تعالى عليهم اجمعين, في بيت النبوة, ونشأت نشأة كريمة طيبة يرعاها الله تعالى برعايته, ويحوطها جدها العظيم وأبواها بعنايتهم وشفقتهم, فلقيت في صغرها حنان جدها صلى الله عليه وآله وسلم وحدب ابيها ورؤومة امها عليها السلام , حتى اذا ميزت وانطلق لسانها, أخذ أبوها يعلمها ويثقفها ويهذبها, شأنها في ذلك شأن كل من درج وترعرع في بيت النبوة, فلقنها العلم والحكمة والخلق والدين والفقه والأدب, ورواها الأحاديث والاخبار, وبث فيها من روحه الاعتداد بالنفس والشجاعة والاقدام وقوة اليقين, فتهيأ لها العقل الراجح والرأي الناصح وقوة الجنان والثبات والايمان. فالسيدة الزينب عليها السلام قد نشأت وترعرعت في مثل هذا البيت الكريم. فهي من شجرة النبوة المباركة التي آتت أكلها والتي أصلها ثابت وفرعها في السماء. فقد نشأ الاسلام بينهم, وتفرع الدين على أيديهم, وهم الشجرة الطاهرة. وهم أول الناس إسلاما وأمسهم برسول الله صلى الله عليه وآله .

آللهمَ صل على محمد وآلِ محمد




ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


يــــــــــا حُـــــــسين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.zahraaa.7olm.org
بحور الحزن
[مشرفة المنتديات التخصصية]
avatar

رقم العضوية : 44
عدد المساهمات : 613
انثى
العمر : 20
التسجيل : 25/10/2010
المهنة : ---

التفاعل : 31089

مُساهمةموضوع: رد: ولادة العقيلة زينب الكبرى سلام الله عليها   الأربعاء 27 أكتوبر 2010 - 20:48

اللهم صلِّ على محمد وآلِ محمد

جزاكـ الله خير الجزاء


بسم الله الرحمن الرحيم


اللهم شتت شملهم وفرق جمعهم وفرط تدبيرهم وخرب بنيانهم وبدل احوالهم وقرب آجالهم واقطع اعمارهم

واشغلهم بابدانهم وخذهم اخذ عزيز مقتدر ياقهار ياقهار ياقهار ياجبار ياجبار ياجبار





شهداء البحرين اليوم كشهداء يوم الطف


يتسابقون للشهادة


(( لا أبالي بالموت ان تحقق يا أبي ما دمنا مع الحق افتدي جسمي حتى لو تمزق فبقلبي نور الضياء أشرق ))


نحن معكم يا أهالي البحرين


فاصبروا فان الفرج قريب إن شاء الله



اللهم عجل لوليك الفرج






البحرين هي كربلاء الخليج .. كربلاء اليوم ..

فلنتذكر واقعة الطف



لبيك يا بحرين .. هيهات منا الذلة ..

كد كيدك واسع سعيك فوالله لن تمحو ذكرنا ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ولادة العقيلة زينب الكبرى سلام الله عليها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نور الزهراء عليها السلام :: مكتبة أهل البيت عليهم السلام :: ألسيدة زينب بنتُ علي عقيلة بني هاشم سلامُ الله عليها :: سيرة ألسيدة زينب بنتُ علي عقيلة بني هاشم سلامُ الله عليها-
انتقل الى: